أخبارالمستعرض

استدعاء الوزير الأول للقصر تحضيرا لإعلان الاستقالة

استدعت رئاسة الجمهورية اليوم الاثنين الوزير محمد ولد بلال ، وسط الحديث عن التحضير استقالة حكومته.

ويرجح بقاء وزراء السيادة في مناصبهم، بينما يتم تعديل الحقائب الوزارية الخدمية لحلحلة بعض المشاكل والإسراع في وتيرة تنفيذ برنامج رئيس الجمهورية.

ويرى مراقبون تطلعا لإشراك أحزاب الأغلبية في الحكومة المقبلة ومن أبرزها الاتحاد من أجل الديمقراطية والتقدم والتحالف الوطني الديمقراطي والإصلاح وحاتم.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى