أخبارالمستعرض

حراك مناهض لتغيير الدستور يلتقي بزعيم المعارضة ورئيس حزب تواصل

رؤيا بوست: التقى مؤطروا حراك (محال تغيير الدستور) بزعيم المعارضة الديمقراطية الحسن ولد محمد، ورئيس حزب “تواصل” محمد جميل ولد منصور، وقال اعضاء المبادرة في إيجاز وصل رؤيا بوست أنه حرصا منهم على المحافظة على أمن وإستقرار البلاد ووحدتها وإبعادها عن منحدر اﻹنزلاق الذي عاشته عدة بلدان، بعضها تربطنا به الجغرافيا والبعض اﻵخر يربطنا به العروبة والدين والمصير المشترك.

أضاف البيان”….قررننا كمجموعة من الشباب الموريتاني أن نطلق مبادرة تحت وسم #محال_تغيير_الدستور وذلك من أجل جمع الطيف المعارض للعبث بالدستور وتنسيق جهود ذلك الطيف للوقوف ضد ما تخطط له السلطة من خلال حوارها الأحادي الهادف إلى العبث بالدستور، وإلى تكريس حكم الفرد من خلال تمديد المأموريات وتشريع المزيد من الصلاحيات للرئيس. وسيعمل الحراك المنبثق من هذه المبادرة على :

1ـ التنسيق مع كافة القوي المستقلة والمعارضة للعبث بالدستور سواء كانت في الداخل أو في الخارج والعمل من أجل توحيد جهود هذه القوى في أنشطة نضالية موحدة.

2 ـ إطلاق حملات مناهضة لتغيير الدستور والمطالبة بإلغاء أي نتائج يمكن أن تتمخض عن الحوار الحالي .

3 ـ الدعوة إلى حوار جدي يجمع كافة الموريتانيين بمختلف مشاربهم واتجاهاتهم من أجل الخروج من الأزمات التي تتخبط فيها البلاد، على أن يمهد ذلك الحوار لإنتخابات شفافة وتوافقية تضمن تناوبا سلميا على السلطة.

وقد بدأ هذ الحراك نشاطاته المناهضة لهذ الحوار العبثي بعدة أنشطة من بينها : 1/تنظيم وقفة إحتجاجية أمام قصر المؤتمرات الثلاثاء الماضي الموافق 2016/10/11 لمواجهة الحوار قبل أن تنتج عنه مخرجات وذالك لتنبيه إلي خطورة الدعوات المنادية بتغيير الدستور دون توافق وطني شامل . 2/بدء سلسلة من اللقاءات مع قادة اﻷحزاب المعارضة وهيئات المجتمع المدني والشخصيات المستقلة الفاعلة وجميع المهتمين بالشأن العام وذلك من أجل حثهم على التوحد وتجاوز الخلافات واﻹنخراط في نشاطات موحدة ذات طابع جماهري تقف في وجه هذ الحوار العبثي وتعمل على إجهاض مخرجاته. كما سنطالب قادة اﻷحزاب المعارضة والشخصيات المستقلة الفاعلة بالتوقيع على تعهد بعدم المساس بالمادة 99 وخصوصا فقرتها الثانية المتعلقة بالمأموريات واﻹلتزام بالمشاركة -قدر اﻹمكان ‘في أي نشاط من أجل تحصين هذه المادة. وقدتم حتى اﻵن اﻹتصال برئيس حزب تواصل محمد جميل منصور ورئيس مؤسسة المعارضة الديمقراطية الحسن ولد محمد وقد أبديا الكثير من التعاون والحماس لروح المبادرة وأهدافها كما أعلنا دعمها ومباركتها” .

كما أعلن حراك #محال_تغيير_الدستور عن فتح اﻹنتساب أمام جميع الموريتانيين الراغبين في المشاركة في أي أنشطة مناهضة لتغيير الدستور وخصوصا المادة 99.

اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى