أخبارالمستعرض

انطلاق أعمال الدورة ال 12 لمجلس وزراء دول مجموعة الساحل الخمس

انطلقت صباح اليوم الأحد في نواكشوط أعمال الدورة الثانية عشر لمجلس وزراء دول مجموعة الساحل الخمس، المنعقد على هامش الجمعية العامة الرابعة لتحالف الساحل.

و أوضح معالي وزير الاقتصاد والتنمية المستديمة، رئيس مجلس وزراء مجموعة دول الساحل الخمس، السيد عبد السلام ولد محمد صالح، أن جدول اعمال الاجتماع يشكل أهمية قصوى في سبيل تفعيل المنظمة.

و أضاف أن الاجتماع يهدف من بين أمور أخرى، للتباحث والمصادقة على الاستراتيجية الجديدة لتنمية وأمن مجموعة دول الساحل الخمس للفترة ما بين 2023-2033، والتي ستمثل البوصلة التي توجه أعمال المجموعة ومبادراتها الهادفة لبلورة رؤية مشتركة تضمن السلام والازدهار للمنطقة خلال السنوات القادمة.

و بين معالي الوزير أن هذه الاستراتيجية الجديدة تستهدف في أفق العقد القادم تحسين شروط الأمن والتنمية المستدامة لساكنة فضاء مجموعة دول الساحل الخمس.

وأشار إلى أن هذه الرؤية ترتكز على مواجهة ثلاثة تحديات جسام، من بينها، تكييف المنطقة في مجال مواجهة انعدام الأمن؛ و دعم جهود التنمية في ظل حالة الهشاشة الأمنية وتزايد حالات الطوارئ الإنسانية؛ إضافة إلى تحسين المجال المؤسسي لتدخلات مجموعة دول الساحل الخمس.

و أضاف أن الاجتماع سيتيح التباحث والمصادقة على برنامج الاستثمار ات الأولوية لمجموعة دول الساحل الخمس ما بين 2023-2028.

و أشار إلى أن الاجتماع سيتناول أيضا، البحث والمصادقة على الشروط المرجعية لاكتتاب مكتب يكلف بإجراء التدقيق التنظيمي للأمانة التنفيذية لمجموعة دول الساحل الخمس، مشيرا إلى أن هذا التدقيق يعتبر ضروريا لتعزيز فعالية وشفافية ومسؤولية المجموعة كهيئة إقليمية
.
و قال معالي الوزير إن القرارات التي تتخذها المجموعة تتماشى تماما مع سياسة تفعيل المنظمة التي يريدها قادة المجموعة.

و حضر الاجتماع معالي وزير التخطيط النيجيري، السيد رابيو عبدو، و وزير التوقعات الاقتصادية و الشراكة الدولية تشادي، السيد موسى بتراكي، و معالي وزير الاسكان و الإصلاح العقاري، السيد ميكايل سيدي بي، و الأمين التنفيذي للجنة التنفيذية لمجموعة دول الساحل الخمس، السيد أيام أريك.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى