المستعرضمال وأعمال

بدء العد التنازلي لإنتاج الغاز من حقل GTA خلال 59 يوماً

رؤيا بوست: علمت رؤيا بوست أن شركة بريتش بتروليوم bp تستعد لإنتاج الغاز من حقل السلحفاة تورتو احميم الكبير  GTA خلال 59 يوماً من الآن، وفق ما اكدته مصادر من اجتماع للشركة اليوم عقده مسؤول الإنتاج وذلك بعد تركيب منصة FPSO آخر مكون من سلسلة الإنتاج المكونة من عدت منشآت .

وقد وقعت موريتانيا والسنغال قبل ستة أعوام على القرار النهائي لاستثمار حقل غاز “السلحفاة/أحميم الكبير” المكتشف على حدودهما البحرية المشتركة، والذي تبلغ احتياطاته نحو 25 تريليون قدم مكعب.

حينها توقعت شركتا “كوسموس” وبريتش بتروليوم “بي بي” الموقعتان على عقد استغلال الحقل أن يبدأ الإنتاج فيه بشكل فعلي نهاية العام 2021، ورفعت شعوب البلدين المتجاورة والمتعطشة للثراء سقف الآمال عاليا، وترقبت آفاقا وفرصا واعدة.

لكنها اليوم أصيبت بخيبة أمل بعد أن سجل المشروع تأخرا واضحا عن موعد الإنتاج لأكثر من سنتين، وتضاعفت تكاليف تطويره، وأصبح البعض يقلل من قيمته الاقتصادية وفوائده التنموية، خصوصا في موريتانيا التي صرح وزير اقتصادها أكثر من مرة بأن عائدات بلده من حقل السلحفاة/أحميم الكبير “لن تنعكس مبكرا على الاقتصاد الموريتاني”.

وكانت شركة “بي بي” البريطانية، المالكة لنسبة 56% من المشروع، قد أعلنت عن تأخير في بدء الإنتاج في الموقع عدة مرات، مما أدى إلى ارتفاع التكاليف الذي أثار استياء المسؤولين الموريتانيين والسنغاليين، الذين وجدوا أنفسهم في حرج بعد أن دمجوا بالفعل العائدات المتوقعة من المشروع في مشاريع قوانين المالية لعام 2023.

الناني ولد اشروقه/ وزير البترول والمعادن والطاقة

وبخصوص الحقل الموريتاني الخالص بير الله -الذي تُقدَّر احتياطياته بأكثر من 80 تريليون قدم مكعب والذي من شأنه أن يعيد تشكيل خريطة إنتاج الغاز على مستوى العالم، توقَّع وزير البترول والمعادن والطاقة، الناطق الرسمي باسم الحكومة، الناني ولد أشروقه، اتخاذ القرار النهائي بشأن الاستثمارِ في حقل بير الله خلال عام 2025.

ويقع الحقل الغازي الضخم على بُعد 60 كيلومترًا شمال حقل السلحفاة الكبرى آحميم “جي تي إيه”، وعلى بُعد 100 كيلومتر من الساحل في المياه الإقليمية لموريتانيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى