المستعرضدفاع

وزير الدفاع يشرف على مناورات للدرك الوطني “ازبار” 2024

أشرف وزير الدفاع الوطني حننه ولد سيدي، رفقة وزير الداخلية واللامركزية محمد أحمد ولد محمد الأمين، وقائد أركان الدرك الوطني الفريق عبد الله ولد أحمد عيشه، صباح اليوم الاثنين جنوب العاصمة نواكشوط، على الانطلاقة الرسمية للتمارين العسكرية والأمنية المنظمة من طرف قيادة أركان الدرك الوطني تحت اسم “أزبار 2024″، وذلك في إطار مناورتها العسكرية والأمنية السنوية.
وتقام مناورة “أزبار 2024” هذا العام بالتزامن في كل من نواكشوط ونواذيبو والخط الرابط بين كل من مدينتي ألاك وكيهيدي، ولعيون وكوبني، ويشارك فيها 1500 فرد موزعين على 20 سرية، تستخدم 200 آلية ما بين مدرعات وشاحنات للوجستيك وسيارات رباعية الدفع مجهزة بكامل أفرادها وعتادها.
ويدخل تنظيم هذه المناورة، كسابقاتها، في إطار حرص قيادة أركان الدرك الوطني الدائم على مواصلة التدريب والتدريس وتمهر الأفراد بشكل مستمر في كافة المجالات ذات الصلة بعمل القطاع ومسايرة التطورات المتلاحقة، لتمكينهم من ممارسة المهام المنوطة بهم على أكمل وجه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى