المستعرضمال وأعمال

وفد من المستثمرين الإسبان يزور موريتانيا

عقد الأمين العام لوزارة الشؤون الاقتصادية و ترقية القطاعات الإنتاجية، السيد يعقوب ولد أحمد عيشه، اليوم الإثنين في نواكشوط، جلسة عمل مع وفد إسباني ضم رجال أعمال و مستثمرين، برئاسة الوزيرة المكلفة بالاقتصاد في *ولاية مرسيه* الإسبانية، السيدة *ماريا ديلافييل*.

وفي كلمة له بالمناسبة رحب الأمين العام لوزارة الشؤون الاقتصادية، بالوفد الزائر، مشيرا إلى أن هذه الزيارة، سترفع من مستوى العلاقات التي تربط البلدين.

وأضاف أن ولاية مرسيه تعتبر من بين أولى الولايات في المملكة الإسبانية في مجالات الزراعة والتطور التكنولوجي.

وبدورها قالت معالي الوزيرة المكلفة بالاقتصاد في ولاية مرسيه، أن هذه الزيارة ستمكن الوفد من معرفة المقدرات وفرص الاستثمار في موريتانيا.

كما استعرضت معالي الوزيرة أهم إنجازات الولاية ومدى تطورها الاقتصادي.

وشددت أن موريتانيا والمملكة الإسبانية تربطهما علاقات متميزة في العديد من المجالات.

وقد خصصت الجلسة لاستعراض المواضيع ذات الاهتمام المشترك، وكذلك مختلف محطات الزيارات التي يقوم بها الوفد والتي تشمل عقد لقاءات مع عدد من كبار المسؤولين في البلد والفاعلين الاقتصاديين الخصوصيين بالإضافة إلى زيارات ميدانية لمشاريع ومؤسسات وطنية على مستوى نواكشوط والولايات الداخلية.

وتدوم زيارة الوفد الاسباني لبلادنا أربعة أيام وتأتي تجسيدا لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني خلال زيارته للملكة الإسبانية، في شهر مارس، والتي دعا خلالها إلى ضرورة تعزيز الشراكة الاقتصادية بين بلادنا واسبانيا خاصة ولاية مرسية التي زارها واطلع على التقدم الكبير الذي حققت في الميدان الزراعي حيث وجه دعوة للمستثمرين للإستفادة من الإمكانات الكبيرة التي تتيحها بلادنا في المجال الفلاحي.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى